المسيحية والطقوس الوثنية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المسيحية والطقوس الوثنية

مُساهمة من طرف الناطق بالحق في الأحد أبريل 08, 2012 3:09 pm


&المسيحية والطقوس الوثنية&

اعتراف علماء المسيحية بوثنية عيد الميلاد



الأسطورةُ المسيحيةُ مبنية على الإله الإنسان .. أي الرب الظاهر في إنسان ، يأكل ويشرب ويمشي ..
ولكنه مازال لديه قوة الإله السحرية كما تزعم الكنيسة


هو لا يقتصر على
كونه إله في جسد إنسان ، بل ايضاُ هو جزء مُكمل لأصل الإله الأصلي حيث أنه
ابن الإله حملت به امرأة هالكة حاملة للخطيئة الأصلية لآدم ..

فقد عاش لفترة زمنية على الأرض ليساعد الناس ظناً منه أنه عاجز على مساعدة الناس على طبيعته الأصلية وهو جالس على عرشه .



أنت لا تَستطيعُ أَنْ تُصبحَ أكثر وثنيةً مِنْ ذلك. … أسطورة “أوزيرس”
التي قدمت فكرة الإنسان المؤله وفكرة الإله المتجسد في هيئة إنسان، وهي
فكرة تقديس الآباء، هؤلاء الأباء الثلاثة هم أوزيرس، وإزيس، وحورس، الذين
يمثلون الثالوث المصري المقدس . فالعقيدة المصرية القديمة كانت قائمة على
تقديس ثالوث مكون من أوزيرس (الأب) وحورس (الإبن) وإيزيس (الأم) ، كما
يعتقدون أن الجميع يرجع إلى واحد(1) .
.
وكذلك Attis أتيس في فريجيا:ولد من العذراء نانا في شهر ديسمبر. وكان في
ان واحد أب وولد الهي. وسمي بالمنقذ, صُلب على شجرة من أجل الجنس البشري
كافة. دُفن ولكن في اليوم الثالث الرهبان وجدوا تابوته فارغاُ حيث كان قد
قام من الموت في 25 من شهر مارس(أذار). أتباعه تعمدوا بالدم ليغسلوا ذنوبهم
وأيضا أكلوا خبزأ وأعتبروا ذلك الخبز جزء من جسد (مخلصهم) أتيس! .
.
وكذلك ديونيسوس في اليونان: ولد من عذراء في 25 ديسمبر, من معجزاته أنه حول الماء الى نبيذ, قام من الاموات في 25 مارس(اذار) ! من القابه( المخلص, حامل الخطايا, الفادي, ألفا و أوميغا).
.
وهركليس في اليونان:ولد في ديسمبر من عذراء, صلب في شهر اذار. من ألقابه( امير السلام, أبن الحق).
.
وكريشنا في الهند:ولد من العذراء (ديفاكي), ويوم ولادته حيث النجوم كانت
قد اعلنت ميعاد ولادته. الملك الهندي( كانسا) أمر بذبح مئات الاطفال الذين
ولدوا في ليلة ميلاد كريشنا . كريشنا مات على الصليب , لكنه نهض ثانية في
اليوم الثالث …. كريشنا سيعود مرة ثانية وسيقاضي الناس. كريشنا هو
الاقنوم الثاني في التثليث الهندي.
.
والكل يعرف أن أشجارَ عيد الميلادِ وبيض الفصحِ هي طقوس وثنية الأصل

القارئ والمحلل يكتشف بأن المسيحية ورثت كل شيء من طقوس وأعياد من الوثنية .

إن جوهر العقيدة
المسيحية والعقيدة الوثنية مبنية على الإله الظاهر في الجسد الذي مات على
الصليب ليصبح مخلص للبشرية وهذا هو صميمَ عدد مِنْ الأديانِ الوثنيةِ
القديمةِ التي بَدأتْ في الشرق منذ ألفين سنة قبل المسيح.











avatar
الناطق بالحق
Admin
Admin

عدد المساهمات : 43
تاريخ التسجيل : 07/04/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://atif.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى